النبي داود

بسم الله الرحمن الرحيم

من وحي النبوة

من أدعية النبي داود

* دعاء النبي داوود 1

الشجرة الطيبة

هنيئا لمن لا يكون في رفقة الأشرار،

ولا يمشي في طريق الفجار،

ولا يجالس المستهزئين بالأبرار.

ويكون رضا نفسهِ في شَرع الواحد الستار،

وفي كلمة الله يتفكر ليل ونهار.

فيكون كشجرةٍ مغروسةٍ على ضفافِ الأنهار،

لا يَذبُل ورقها وتؤتي أُكلها في كل حين بإذن الرازق الجبار،

فهو موفق يجني ثمار الأخيار.

هكذا لا يكون حال الأشرار،

هم وأعمالهم كرماد إشتدت به الريح في يوم عاصف غدار.

لا طاقة لهم بالوقوف بين يدي الجبار،

يوم الفصل بين الخطاة والأطهار.

فالله برحمتهِ يهدي سبيل الأبرار،

وإلى الهلاك يؤدي طريق الأشرار.

(إعادة صياغة لدعاء النبي داود 1)

اللهم لا تجعلني في رفقة الأشرار،

وجنبني طريق الفجار،

واعصمني برحمتك من المستهزئين بالأبرار.

أللهم أجعل رضا نفسي فيما تختار،

واجعلني اتفكر في كلمتِكَ ليل ونهار.

أللهم اجعلني كشجرةٍ مغروسةٍ على ضفافِ الأنهار،

لا يَذبُل ورقُهَا، وتؤتي أُكلهَا في كل حين بإذن الرازق الجبار،

واجعلني موفق، وجازني جزاء الأبرار.

ربي لا تجعلني مع الأشرار،

فَهُم وأعمالهَم كرماد إشتدت به الريح، في يومٍ عاصفٍ غدار.

لا طاقة لهم بالوقوف بين يديك يا جبار،

يوم تفصل بالحق بين الخطاة والأطهار.

فأنت وحدك ربي تهدي سبيل الأبرار،

وإلى الهلاك يؤدي طريق الأشرار.

* دعاء النبي داوود 3

علىَ الله توكلت

دعىَ النبي داوود بهذا الدعاء حين إبتلاه الله فتمرد عليه أبنه أبُّسالم وأضطر النبي داوود إلى الفرار.

يا رب زاد البلاء وعَمَت البغضاء وحاصرني الأعداء.

يقولون أن بإلهي لا نجاةَ لنفسي من الفناء.

كيف يا رب وأنت حصني،

تنصرني وترفع رأسي في العلياء.

أستغيث بك ربي من شدة الإبتلاء،

فلتستجب لي من عليائك يا ربَ السماء.

منك الأمان لروعتي في نومي وصحوتي،

يا عالماً بما في الخفاء.

بك ربي لا أهاب إن كثر من حولي الأعداء،

ولا أهاب تزاحم العازمين علىَ قتلي من الغُرَماء.

أغثني ربي وبدل بالنصر هزيمتي،

وأكسر شوكة الأعداء فمنك وحدك ربي التمس العطاء.

يا مُفَرّج كل كرب منك الخلاص لحياتي،

انصرنا وأحفظنا يا سميع الدعاء.

* دعاء النبي داوود 4

بالنعمة ملئت قلبي فرحاً

أستجب لي حين أدعوك ربي ومُبَرِّئ حياتي،

فكم فرجت عني من ضيقاتي،

فألطف بي ربِ ولتصلك مناجاتي.

أيها المفترون، إلىَ متىَ شرفي تدنسون؟

وإلى متىَ بالباطل تعملون،

وعن الحق أنتم ضالون؟

فأعلموا أن الله قد أصطفىَ مِن المؤمنين مَن شاء،

إن ربي سميع الدعاء.

أملكوا انفسكم ومهما سائكم فلا تخطئون،

أضجعوا وراجعوا أنفسكم وأنتم صامتون.

أعبدوا الله حق عبادته وعليه توكلوا.

يتسائل المشككين: "من ذا الذي يُحسنُ إلينا؟"

فيا رب أشرق بوجهك الكريم علينا.

بالنعمة ملئت قلبي فرحاً،

أسمىَ مِن فرحة مَن إمتلئت مخازنهم خيراً.

مطمئناً أضع جنبي وانام،

فوحدك ربي وهبتني الأمان،

وأسكنت في بيتي السلام.

(إعادة صياغة لدعاء النبي داود 4)

اللهم اسمع برحمَتِكَ دعوتي، وفرج عني يا رب ضيقتي.

اللهم أكفني شر مَن تكلم بالسوء عني، وأحفظ من قول الباطل كرامتي.

أللهم رد كيد مَن ارادني بسوء، حتى يعلموا أنها مشيئتك حين اخترنتي.

اللهم انزل خشيتك في قلوبهم، وكُف أيديهم فيراجعوا أنفسهم ويتفكروا.

لعلهم يا ربي يعبدوك حق عبادتك، وعليك يتوكلوا.

وإن هم إرتابوا فثبت على الإيمان قلبي، ومن وجهك الكريم اجعل لي نوراً يكشف ظُلمَتي.

اللهم املأ بالفرحةَ قلبي، ومن خزائن خيرك أكفي حاجتي.

بك أثق ربي أنك تستجيب دعوتي، فيحل السلام في بيتي، وأطمئن في صحوي وغَفلَتي.

* دعاء النبي داوود 5

يا رب إسمع صوتي ومناجاتي

يا رب إسمع صوتي ومناجاتي،

ويا معين استجب لتوسلاتي.

يا مالك الملك أصغي لإستغاثاتي،

لوجهك الكريم أرفع صلاتي.

في الأسحارِ أنت يا رب السميع لصوتي بقدرتك،

وبالإشراقِ أرفعُ إليك أمري وأترقب رحمتك.

فأنت القدوس لا ترضى بالشر بعظمتِك،

ولا طاقة للشرير أن يقفَ في حضرتِك.

بعيداً عن رحمَتِكَ ضَل المتكبرون،

وأنت العَدل عدو للظالمين.

يا من تُهلكَ كَذب الكاذبين،

تَبغض كل سافك دمٍ ولا تهدي كيد الخائنين.

أما أنا فبفضلِ رحمتك إلى بيتِكَ المقدس أدخلُ ووجهي أُولي،

اسجدُ إليك بخشوعٍ وبالروحِ نفسي تصلي.

يا رب كَثُرَت أعدائي حولي

فخذ بناصيتي ولا تُخزني وتُحزنَ قلبي،

واهدي على صراطِكَ المستقيم نفسي.

أعداء ليسوا بأهل ثقةٍ وفاسدٍ ما في قلوبهِم،

في باطنهِم ضلال مُميت وخادع ما على ألسنتهِم.

لتقضي عليهم يارب، وإجعلهم يسقطوا في مكرهِم.

أبعدهم فقد عَصوك وتمردوا بذنوبهِم.

ولتبتهج قلوب المتوكلين عليك،

دوماً يسبحون بحمدِك وتكفلَهُم بحمايتك،

ورضا قلوبهم في محبتِك.

فأنت البَر تكفل الصالحين بنعمتِك،

وأنت اللطيف بعبادك، تحفظهم بحرزِ متين بقدرتك.

(إعادة صياغة لدعاء النبي داود 5)

يا رب إسمع صوتي ومناجاتي

يا رب إسمع صوتي ومناجاتي،

ويا معين استجب لتوسلاتي.

يا مالك الملك أصغي لصَرختي،

لوجهك الكريم أرفع دعوتي.

في الفجر أدعوك فتسمع صوتي،

وفي النهار أنتظر، عساك أن ترحمني.

أنت القدوس والشر لا يرضيكَ،

فادفع الأشرار بقدرتك بعيداً عني.

اللهم جنبني الكبر والمتكبرين،

وجنبني قولِ السوء وفعلَ الفاحشين.

اللهم نجني من كَذب المنافقين،

واعصمني برحمتك من مكر المجرمين.

برحمةٍ منك في حرمِك ادخلتني،

وفي بيتِك المقدس كنت من الساجدين، ربي اهدني الصراط المستقيم،

وأيدني بنصرك وإن كَثُر المُعتَدين، اللهم أحفظني من أعداءٍ كاذبين،

ومن ألسنةٍ خبيثة ونفوس الحاقدين.

اللهم اقضي بحكمك فيهم،

واجعلهم في مكرهِم ساقطين.

يا مَن لا يخيب مَن لجأ إليك،

ويا مَن تُجازي بكرمِك الشاكرين. اللهم اكفي بنعمتك الصالحين،

والطف بنا واحفظنا بحصنك المتين.

* دعاء النبي داوود 6

سمع ربي أستغاثتي

اللهم اني أعوذ بك من أن يحلَ عليَّ غضبَك او ينزل بيَّ سخطَك.

اللهم أرحم قلة حيلتي،

وعافني من ضعف قوتي.

ربي أشكو إليك ضعفي وضيقِ نَفْسي،

فمتى يا رب تأذن وتُعجل فَرَجي؟

أللهم أقبل علىَّ بوجهك وأغثني،

وأرحمني بلطف منك كما وعدتني.

ربي نجني فلا تَغفَل عن ذِكرِك نفسي،

فكيف إن ماتت النفس ادعوك وتُجِيبَني.

ربي، من فرط شجوني فاض دَمعي،

وأغرَقَت فراشي من فرطِ حزني.

من كيد عدوي وَهَنَ بصري،

ومن شدةِ همي كَلَتَ عيني.

اللهم أنت القريب وتسمع همسي،

فاكفني الفاسدين وادفعهم بعيداً عني. اللهم رُد عني كيد مَن بالسوءٍ أرادني،

واخزي عدوي وبرحمتِكَ انصرني.

أثق يا رب أنك تسمع شكوتي،

وأرجو كرمك أن تقبل دعوتي.

* دعاء النبي داوود 7

الله هو الحكم العدل

ربي الحي القيوم ، إليك فزعت، وبحماك تحصنت،

نجني وأحفظني مْن كل مَن يتعقبني

وإلا نهشوا كالأسود لحمي،

ومنك وحدك يا رب نجدتي

ربي الحي القيوم ، إن كنت أذنبت كما يّدَعون،

أو أرتكبت ظلماً يدي،

وإن كنت قد خُنْت حليفاً أو غدرت بما في عهدتي،

أو كانت لعدوي مودتي،

لو هكذا كانت فعلتي، فليُدركني مُطارديَّ

وليُهلك عدوي مهجتي، ويُمرغ في التراب هامتي

يا حي يا قيوم أظهر لهم سخطك،

وأرفع على عدوي يد غضبك، وأقضي عليهم بعدلك

فلتجمع الأمم بين يديك

ولتقضي بالحق من فوق عرش حُكمك

أنت الحي القيوم بالحق بين الناس ماضٍ حكمك،

وبحسب أمانتي أقضي لي بعفوك

أنت المُطلع على القلوب والسرائر،

خَلْص المحسنين، وأقطع دابر الأشرار ببرك

ربي حصني وملجأي

ويا من تحفظ الأبرار بسترك

ربي الحَكَم العدل،

تُدين الأشرار وماضٍ فيهم حكمك

من عصى وأستكبر، تُحِّد له سيف غضبك،

ولا عاصم له من رمية قوسك.

أعددت لهم فتاك سلاحك،

وأشعلت لهم سهام سخطك.

الشرير يُدَبْر شراً

ويَحمل إثماً ويَلد كفراً

حفر وعَمَق للشر شركاً،

فسقط فيما دَبَر حقاً

ينقلب عليه شرِهِ رأساً،

ويسقط فيما أرتكب ظلماً

أحمد الحي القيوم الذي يقضى عدلاً،

وأسبح بمجد العلي حمداً

(إعادة صياغة لدعاء النبي داود 7)

ربي الحي القيوم ، إليك فزعت،

وبحماك تحصنت، ومنك وحدك يا رب نجدتي

ربي الحي القيوم، إن كنت خُنْت أو غدرت كما يّدَعون،

أو أرتكبت ظلماً يدي،

فليُدركني مُطارديَّ

ويُمرغ في التراب هامتي

يا حي يا قيوم أظهر لهم سخطك،

وأرفع على عدوي يدُ عدلك

يا مَن تقضي بالحق من فوق عرش حُكمك

ربي حصني وملجأي

ويا من تحفظ الأبرار بسترك

من عصى وأستكبر، تُحِّد له سيف غضبك،

ولا عاصم له من رمية قوسك.

الشرير يُدَبْر شراً

ويَحمل إثماً ويَلد كفراً

ينقلبَ عليه شرِه رأساً،

ويسقط فيما أرتكب ظلماً.

* دعاء النبي داوود 10

يا رب محتاج لك

اغثني ربي في شدتي فقلبي حزين.

الأشرارَ يتعقبون المساكين،

فاجعلهم في مَكرهِم ساقطين.

الأشرار بشهواتِ أنفسهم يتفاخرون.

وبألسنتهِم يا ربي عليك يَفترون.

يأبىَ الأشرار أن ينيبوا إليك ويستكبرون،

وفي أفكارهِم هم لك منكرون.

لهم في الحياة الدنيا ما يشتهون،

لكنهم عن مشيئتك بعيدون، وبالأبرار يستهزئون.

يظنون في أنفسهم أنهم لا يسقطون،

ويدَعونَ أنهم إلى الأبد هم مُنعمون.

لا تنطق أفواههِم إلا كذباً ومُجون،

وما يحدثون أنفسهم إلا أذىً وكيف يفسدون.

للأبرياء في الطرقاتِ يختبئون،

وبأعينهم للمساكين يتربصون.

كأسدٍ جائع في الظلام يَكمنون،

مُترقبا للأبرياء في مَصيدتهِ يسقطون.

بشرورأنفسهم وظُلم الناس يَستقون،

والأبرياء تحتَ وطأة طغيانِهِم ينسحقون.

زَينت لهم أنفسهم أنهم عن وجه الله محجوبون،

وأن الله غافلٍ عما يعملون.

فيا قهار أرفع يد قدرتك على الظالمين،

وأكشف عن رحمتك لعبادِك المساكين.

ما للأشرار لا يرجون لله وقاراً وهم ظالمون،

وفي أنفسهم يظنون أنهم غير مُحاسبون.

لكنك يا رب أنت البصير بالمساكين حين يستغيثون،

وأنت كافل اليتيم والمسكين وعليك هم يتوكلون.

يا رب أنت القاهرَ فوق كلِ ظالمٍ جزاء ما يُفسدون،

وأنت القادر على دفعهِم فإلى أذاهِم لا يَرجعون.

يا رب لك مُلك السموات والأرض والكل لك خاضعون،

أما الذين كفروا فيُهلكون أنفسهم وهم ظالمون.

يارب أنت السميع لشكوىَ المساكين حين يستغيثون،

تُشدد عزمهَم وبرحمتك تصغي حين يتوسلون.

تَكفُل اليتيم وتُنصف المظلوم،

فلا خوف عليهم من ظالمٍ ولا هم يَحزنون.

(إعادة صياغة لدعاء النبي داود 10)

يا رب احتاجٌ إليك في شدتي وقلبي حزين.

الأشرار يتصيدون المساكين،

فجازيهم بقدرتك جزاء الظالمين.

الأشرار بشهوات أنفسهم فخورين،

وبألسنتهم عليك يا رب مُفتريين.

الكبر جعلهم عن التوبةٍ حائدين،

وفي أفكارهِم لنعمتك منكرين.

أخذوا من الدنيا غرورها وفيها مُنعمين،

لكن يدك تعلو حين يستخفوا بالمساكين.

ظنوا أنهم قادرين وللأبد غالبين،

فتمادوا في طغيانهم غير مُبالين.

بألسنتهم فجرةً وكاذبين،

وفي الأذىَ والفساد دوماً سابقين.

في الطرقات للأبرياء مترصدين،

وبأعنيهم يتصيدون المستضعفين.

كالأسد الجائع يكمُن للمساكين.

يستقوى بشرهِ والمساكين من ظلمهِ مفزوعين.

يظنون أنهم غير مُحاسبون ويزيدوا في ظلم المساكين.

فيا قهار أرفع يد قدرتك على الظالمين،

وأكشف عن رحمتك لعبادك المساكين.

الأشرار ظنوا أنهم سالمين

ومن سوء العقابة ناجيين.

لكنك يا رب أنت السميع لصوت المستغيثين،

وأنت كافل اليتيم والمسكين وأنت مولى المتوكلين.

يا رب بقدرتك أكسر شوكة الظالمين،

وأمسح بقدرتِك ذكرالفجرة الكاذبين.

يا رب أنت الملك فوق كل ملك والكل لك خاضعين،

أما مَن يكفر بنعمتك تُجازيه جزاء ظالمين.

يا رب أنت السميع لشكوى عبادك المظلومين،

تشدد عزمهم وأنت القريب من السائلين.

تكفل اليتيم وتنصف المظلوم،

فلا خوف عليهم من ظالمٍ ولا هم يَحزنون.

* دعاء النبي داوود 12

وعد الله حق

يا غياث المستغيثين خلصني فقد انْقَرَضَ المحسنون،

ومن بين البشر توارىَ الصادقون

بالغش والرياء أصبح الناس يتعاملون،

وبلسان باطل وقلب منافق يتكلمون

يضرب الله على فم المنافقين،

ويقطع ألسنة الفَجرة الفاحشين

اللذين قالوا: إنما هي ألسنتنا وبها غلبنا،

فمن ذا الذي له الحكم علينا؟

لكن الله قال: إن حُكمي ماضٍّ في خَلاص المساكين،

وأنا المستجيب لدعوة المظلومين، وأنا مُفَرِّج كرب المكروبين.

سبحانك ربي فإن وعدك نقي متين،

ثابت لا يُخَيّب المتوكلين.

فحين يعلو أراذل الناس فوق الأكرمين،

يصول الأشرار في كُلِّ نَاحِيَةٍ منتشرين.

وأَنْتَ يَا رَبُّ تَحْفَظُ الأَبْرَارَ الصادقين،

وتكفيهم كَيّد الأشرار إلى أبد الأبدين.

* دعاء النبي داود 13

طال إنتظاري ربي

طال إنتظاري ربي،

فهل إلى الأبد تحجب وجهك عني؟

وهل على مدى الأيام أظل أسير همومي وحسرة قلبي،

وخاضع لتشامخ عدوي؟

فالتفت لرجائي ربي وأعني.

وأجعل نوراً لعيني أسترد به عافيتي،

فلا تسقط في سكرات الموت نفسي

كي لا يدعي عدوي أنه قهرني،

ولا يشْمَت غريمي بكسري.

فأني عليك توكلت، وبك وضعت ثقتي،

وبخلاصك يبتهج حقاً قلبي.

أسبح لله الذي بالإحسان غمرني،

وبرحمته ترنم نفسي.

* دعاء النبي داوود 14

رحمتك ربي

أشكو إليك ربي فقلب المنافق أنكر وأستكبر،

ولم يتبقى مَن يعمل البر،

بعد أن عَم الفحش وأفسد البشر،

فتطلع يا رب السماء وتفحص قلوب البشر،

لترى إن كان مْن حكيمٍ لرحمتك يَنتظر.

رحمتك ربي فقد عَمَ الفساد وضل العباد،

وليس هناك مْن احد يعمل بالبر أو يرجو الرشاد.

مال هؤلاء اللذين هم للشر فاعلون،

واللذين يأكلون المؤمنين

كما يأكلون الخبز وَالرَّبَّ لاَ يَطْلُبُونَ! أفلا يعقلون؟

يتكبرون على الأبرار أنهم إلى الله يلجأون،

وبسعيهِم للهُدى يستهزئون.

ألا يعلمون أن الله ولي الصالحين،

وأن الله سينزل بالأشرار الرعب جزاء ما كانوا يعملون!

عساك ربي أن تأذن بخلاص المؤمنين،

ومْن محضرك المقدس تحرر قيد المأسورين.

* دعاء النبي داوود 15

في بيتك المُكرم

يا رب من ذا الذي في بيتك المُكرم يحلون ؟

وفي محضرك المقدس يتعبدون؟

هم اللذين علىَ صراطك المستقيم قائمون،

ومن قلوب مخلصةٍ بالحقيقة ينطقون،

وبالبّر هم يعملون.

واللذين على الناس بألسنتهِم لا يفترون،

ولا بالشر علىَ أصحابهم يتكلمون،

ولا بالأذىَ لجيرانهم يعملون.

اواللذين لا يخشون في الحق لومة لائم ولعهودهم هم حافظون،

واللذين يُكْرمون من هم بطريق الله متمسكون،

واللذين عن من أفسد يُعْرِضون.

واللذين عن الربا هم ينتهون،

ولا هم لشهادة الزور على الأبرياء يرتشون،

ومن يفعل ذلك فأولئك هم الثابتون.

* دعاء النبي داوود 19

طريق الله واحد

بمجد الله تسبح السماوات والشمس والقمر سجدا بين يديه.

تكشف الأيام عن عظمته وتتناجى الليالي في مدح ما لديه.

خاشعة لا يصدر عنها من قول كاشفة عن مجد رب العرش أعمالها.

والشمس بقدرته خيمت السماء تبلغ أخبارها بأن ربك أوحى لها.

كزينة يوم عرس وفي زهو المنتصر كجائزة إقتدار من عند عزيز مقتدر.

من أقصى السماوات إلى أقصاها مسخرة بيد من جعل لهيب حرها منتشر.

بروح شرع الله تطمئن القلوب فكم شهادة لله صادقة، جعلت من عاص يتوب.

طريق الله واحد، ومقدر ومكتوب على صراط الحق تنمحي الذنوب.

وطهارة القلب في خشية من قوله الحق وحكمه سبق ففصل.

أعز من الذهب المصفى ومما تشتهي الأنفس ومن شهد العسل.

فنعم ما أهتدى به المؤمن التقوى في ظلها عظم الثواب.

وذلة سهو من يدري بها ؟ في رحمة الله النجاة من العقاب.

فأحفظ يا رب نفسي ولا تسلطها علي وأجعل ناصيتي بيدك وفي رضاك.

وطهر قلبي بقدرتك من علاك يا من لا يخيب من دعاك ولا يزل من والاك.

* دعاء النبي داوود 20

دعاء من فريق المنشدين للملك داوود النبي

النصر من عند الله

ندعو الله أن ينصَرك وليستجيب لك في وقت الشدة، وليحفظك رب العالمين.

ويرسل لك عوناً من مَحضر قُدسِة، ويؤيدك بالمدد من عِلّيّين.

وليتقبل الله منك كل أضحية، ويكون عن ما قَدمت من الراضين.

وليُنعِم عليك بمُنّيَة قلبك، ويُتمم لك ما أنت له من الراجين.

نُسَبح لله حَمداً الذي نَصَرَكْ، وأسم الله علىَ رايتنا رافعين،

ويستجيب بنعمتهِ لدعائك وما كنت عليه من العازمين.

الأن لمن أصطفاه الله ملكاً تَجَلىَ الخلاص من رب العالمين،

برحمتك تستجيب لي من قُدس عُلاك، لأكون بقدرة يمينك من الناجين.

مِنْ الأمم مَنّ تكون بجيوشها وأسلحتها من المتفاخرين،

لكننا علىَ اللهِ نتوكل وبنصرهِ نحن واثقين.

ومنهم مَن ستزلَّ بكّبرها ويكونوا من المهزومين،

أما نحن فأقوياء بالله وعلىَ اليقين ثابتين.

اللهم بقدرتك أجعل ملكنا من المنتصرين،

وأستجب لدعواتنا وبرحمتك اجعلنا من الغالبين.

* دعاء النبي داوود 23

الله يكفيني

الله لي هو الراعي، "الولي"

ومعه عندي كل ما يكفيني.

في مراع خضر يسكنني،

وبعذب المياة يَرويني.

يهدي إلى سبل البر نفسي إكراما لإسمه،

ويسكب من روحه في روحي اليقين.

حتى إن ضللتَ في طريق هلاك لا أخاف شرا،

فأنت معي ويدك ترعاني وتحميني.

من طيباتِ رزقك تضايفني،

وترفعني على عدوي وترضيني.

تَوَجْت بالمجد رأسي،

وأفضت بنعمتك كأسي.

إنما خير ورحمة يتبعاني في حياتي،

ويكون بيتك مدى الأيام مسكنا لنفسي.

* دعاء النبي داوود 91

في بيتك المُكرم

الْمُحْتَمِي بِقُدْسِ العلي العظيم،

يسكُن أمناً فِي ظِلِّ الْعليم،

يا رب أنت إلهي الذي به وثقت وعليه توكلت، وأنت ملجئي وحصني المتين

لأنك يا ربي تنقذني من الوباء المُهلك، وتُخلصني من مكر المتربصين.

رحمتك تُظَلِّلُني، وقدرتك تحميني، ووعدك الحق درعي وحصني الحصين

فَلاَ أخَافُ مِنْ جَنَةٍ تسري بلَّيْلِ، ولا إن عبثت في النهار الشياطين

وَلاَ مِنْ وَبَاءٍ فِي الخفاء مُستتر، وَلاَ مِنْ بلايا فِي الظَّهِيرَةِ منتشرين.

لا يمسني سوء، فأنت تعصمني عن يميني وعن شمالي وأنت خير الحافظين.

إنما تجعلني أشهد بعيني عَاقِبَةُ الظَّالِمِينَ.

يا رب أنت ملجئي، وحصني الحصين.

فَلَنْ يُصِيبني شَرٌّ وَلَنْ تَقْتَرِبَ بَلِيَّةٌ مِنْ مَسْكِنِي.

وفي جميع طُرُقي تحفظني بملائكة كرام حافظين.

بأياديهم يرفعوني إن تعثرت بحجر قدمي.

فأمشي مطمئناً في عرين الأسد، وأطَأُ على الأفاعي والثعابين.

لأنك يا رب قلت: مَن تعلق بي ينجو، وأرفع من عبادي العارفين.

وأستجيب لمن دعاني، وأفرج ضيقته وأجعله من المُكرمين.

أُنَجّيه وأبارك في عمرِهِ، وأجعله من المقربين.

* بقية أدعية النبي داود قيد الترجمة والمراجعة.. أنتظرونا